الحكومة الأمريكية تعترف بفوائد الحشيش في علاج السرطان

cropped-d985d8a7d8b1d982.jpg

كتبت الحكومة الأمريكية على موقعها أن الحشيش يقتل الخلايا السرطاانية

اعترفت الحكومة الأمريكية على موقعها الرسمي، أن مخدر “الحشيش” أو القنب أو الماريجوانا، يمكنه قتل الخلايا السرطانية، بعد جدال كبير ظل حول هذا المخدر في البلاد.

وذكر موقع “Unilad” البريطاني، السبت، أنه بعد جدال شديد دار في أمريكا حول هذا المخدر، وعقب تقارير من علماء أجرت تجارب عليه، اعترفت الحكومة الأمريكية بنسبة مائة في المائة، بأن هذا المخدر يقتل الخلايا السرطانية.

وفي صفحة “النصيحة الرسمية”، كتبت الحكومة الأمريكية:” ظهر أن الحشيش يقتل الخلايا السرطانية في المعمل”.

وقال معهد السرطان الوطني، التابع لوزارة الصحة الأمريكية، إن المواد المخدرة من القنب، ربما تكون مفيدة في معالجة الآثار الجانبية للسرطان، وعلاج السرطان، سواء من خلال التدخين أو تناولها كطعام ضمن المنتجات المخبوزة، أو شربها ضمن شاي الأعشاب، أو حتى رشها تحت اللسان.

وعلى الرغم من تشديد الحكومة على أن هذه التأثيرات للمخدر قد ظهرت على الفئران، فإنها لم تظهر استعدادها للتوصية بها للاستخدام البشري لمكافحة السرطان، ومع ذلك فإن هذا الاعتراف بمثابة خطوة كبيرة بالنسبة لهؤلاء الذين يكافحون لتقنين هذا المخدر في الولايات المتحدة، وربما في بريطانيا أيضا.

وليس من الغريب أن الموقع احصى بعض الفوائد الصحية الأخرى للحشيش، مثل كونه مضادا للالتهابات، ومنع نمو الخلايا السرطانية، ومنع نمو الأوعية الدموية التي تغذي الأورام، كما أن لها نشاطا مضادا للفيروسات، وتخفيف تشنجات العضلات الناجمة عن مرض تصلب الأنسجة.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s