“بذور القنب” فاكهة القلب المفضلة

قد تستغربون أن هذه البذرة الصغيرة تحتوي كميات هائلة من البروتينات والمعادن والأحماض الأمينية، ولها فوائد تنعكس مباشرة على الصحية الجسدية والنفسية معاً، فثلاث ملاعق  منها فقط تلبي ربع احتياجات الجسم من البروتين وما يكمّل البروتينات هو احتواؤها على كلّ أنواع الأحماض الأمينية الأساسية للجسم، وعلى رغم أنّها موجودة كلّها فقط في المنتجات الحيوانية، الاّ أنّ هذه البذور تحتوي على أعلى نسبة منها بين المنتجات النباتية.

ما هي؟
الاسم العلمي لها «Hemp Seeds» إنها مصدر نباتي عظيم آخر للبروتين. هذه البذور هي في الواقع فاكهة صغيرة، وهي غنية بأحماض الأوميغا 3 الدهنية المناسبة لصحة القلب، كما أنها تساعد على خفض ضغط الدم والكوليسترول وتعزز وظائف الدماغ وتقوي الجهاز المناعي، (تناولها خلال موسم البرد والانفلونزا أمر مثالي). وهي أيضاً غنية بالماغنيسيوم، البوتاسيوم، الحديد، والألياف. إنها حقاً بذور تتمتع بقوة غذائية عظيمة.

كما تحتوي كمية كبيرة من الألياف ما يعادل 7 غرامات في ملعقتين صغيرتين. وتعمل هذه الألياف على خفض نسبة الكوليسترول وتعديل نسبة السكر في الدم، وطرد الجوع وإعطاء شعور بالامتلاء.

ومن بين محاسن بذور القنب أيضاً محاربة الاكتئاب وذلك لاحتوائها على معدلات عالية من الفيتامينات والمعادن التي تعدّل المزاج وتعزّز عمل الدماغ، ما يؤدي إلى محاربة المشاعر السيئة غير المبررة، كما أنها تحتوي نسب جيدة من الحديد والزنك والماغنيسيوم، وجميع هذه المعادن تكبح الضغط النفسي.

كيف نأكلها؟
بذور القنب لديها مذاق معتدل، ونكهتها شبيهة بنكهة الجوز. رشها على الحلوى أو اللبن، اخلطها مع عصير الـ smoothie أو الشوفان المجروش، أو اطحنها واستخدمها في الشوربة.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s