بالصور الطفل البريطانى بعد إنقاذه من “السرطان” بالحشيش

اخر اخبار الصحة حيث سلطت صحيفة الإندبندنت البريطانية الضوء على قصة الطفل ديرين البالغ من العمر 14 عاما، والذى استطاعت والدته أن تنقذه من الموت بالسرطان باستخدام الحشيش، وذلك بعد أن اجتمع فى جسده نوعان من الخلايا السرطانية مما تسبب فى إصابته بحالة نادرة ولم يستجب جسده للعلاج.

 

بدأت قصة الطفل ديرين عندما شخص الأطباء إصابته بسرطان الدم وهو فى العاشرة من عمره، وبعد 18 شهرا من تشخيص إصابته بالمرض اكتشف الأطباء أن لديه سرطانا ثانويا نادرا فى خلايا “لانجرهانس”، فأصبح جسمه يضم نوعين من الخلايا السرطانية، وهما “سرطان الدم وخلايا لانجرهانس”، ويقول الأطباء إن اجتماع نوعين من السرطان فى جسد واحد جعل من هذا الطفل حالة خاصة ونادرة بين البشر عموما.

 

الطفل ديرين اثناء تلاقيه العلاج
الطفل ديرين أثناء تلقيه العلاج

 

فى عام 2013، وبعد 4 سنوات من تلقى العلاج، لم يتمكن ديرين من قضاء الوقت دون الحصول على مسكنات مستخلصة من الأفيون (Opiates) فى محاولة لتخفيف الألم، وهنا بدأت الأم فى البحث عن الأفيون والحشيش وفوائده فى تسكين الألم، أثناء قيامها بذلك، وجدت دواء مصنوع من “القنب” كان قد أجرى عدة أبحاث علمية على استخدامه فى علاج السرطان لكنها لم تشمل الأطفال، لكنها لم يكن لها خبار، وفقا لحديثها لصحيفة الإندبندينت، حيث قالت: “كان طفلى يموت فى كل الأحوال، لذلك كنت على استعداد استخدام أى شىء وكل شىء مقابل حصوله على الراحة حتى لو كانت خطرة أو غير مضمونة، لأنه كان بالفعل يموت وأى شىء سيكون أرحم مما يعانيه وهو مريض”.

 

ديرين .. عالجته امه من السرطان بالحشيش
ديرين عالجته أمه من السرطان بالحشيش

 

وأكدت الأم أن فشل زراعة نخاع عظم جديد لطفلها زادها إصراراً فى استخدام القنب، وبالرغم من المسئولية القانونية التى من الممكن أن تقع عليها وعلى والده نتيجة استخدام هذا المخدر إلا أنهما لم يترددا فى استخدامه، موضحة أنه لم تستطع الحصول عليه بشكل قانونى فلجأت إلى تاجر حشيش للحصول عليه وبعد إعطائه لطفلها أكد الأطباء أنه فى حال عدم تحسن الوضع الصحى الخاص بديرين سيتم وضعه بالرعاية التلطيفية (Palliative care).

 

بعدها، ووفقا لما جاء فى صحيفة الإندبندنت، بحث والدا ديرين عن استخدام القنب من قبل مرضى السرطان، وعن الآلية التى يجدر بهما القيام بها حتى تمكنا من ذلك فى المستشفى وبعد إسدال الستائر أعطى الوالد لديرين القنب لتدخينه، وفرحوا جداً عندما أكد لهم أن الألم أصبح أقل الآن ولكنه لم يفده بشكل كبير، وفى رأس السنة ومع تزايد ألم الطفل قررت أمه إعطاءه القنب السائل بشكل مباشر عن طريق فمه، علّه يشعر براحة أكبر، وكانت المفاجأة أنه شعر بذلك حقاً، وأن تحسناً طرأ على حالته الصحية وأصبحت حياته غير مهددة، وقالت الأم خلال لقاء الإندنبدنت معها: “الآن وبعد سنوات من نجاح علاجه أصبح وزنه طبيعياً وعاد إلى المدرسة مجدداً”.

 

العائله فى نزهة بعد شفاء الطفل
العائله فى نزهة بعد شفاء الطفل
مصر24 – فيديو لأم تعطي ابنها الحشيش المخدر و النتيجة كانت صادمة!

و هذا ما حدث له!

شاشة نيوز – وكالات – كشفت السيدة البريطانية Callie Blackwell أنّها أعطت “القنب” (الحشيش المخدر) لإبنها Deryn (17 عاماً) المصاب بسرطان الدم، من دون علم الأطباء، بهدف مساعدته على تحمّل الوجع.

وأكّدت Blackwell، خلال حديثها لـ ITV، أنّني “لم أكن سأخسر أي شيء، فابني يموت بكلّ الأحوال”، موضحةً أنّ “القنب ساعده على الشفاء، فضلاً عن تخفيف الألم”.

وصرّحت دكتور Emma Smith لموقع The Independent أنّ “هذه الممنوعات قد تساعد على الشفاء من السرطان (كحالة Deryn)، كما أنّها قد تزيد الأمور صعوبةً”، لافتةً الى أنّ “الأمر يختلف بين حالةٍ وأخرى، وبين مريضٍ وآخر”.

يُذكر أنّ Deryn شُفي بشكلٍ تام، وهو يعمل اليوم في مجال “الفنادق والمطاعم”، ويطمح بأن يصبح “شيف”.

شاهد الفيديو..

واخيرا: مصر24 – فيديو لأم تعطي ابنها الحشيش المخدر و النتيجة كانت صادمة! – في موقع مصر 24 ولقد تم نشر الخبر من موقع شاشة نيوز وتقع مسئولية صحة الخبر من عدمة علي عاتقهم, مصدر الخبر الاصلي من الرابط التالي:شاشة نيوز
تحياتنا.

Save

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s